تَبييضُ الأَسنان

تَبييضُ الأَسنان

X

مُراسلة الطبيب

تَبييضُ الأَسنان

بقلم د.يوسف حوامده

تَبييضُ الأسنان هو الإجراءُ الذي يُؤدِّي إلى إعطاء الأسنان لوناً مُشرِقاً أكثر من لونها الحالي، دون أن يتضمَّنَ ذلك أيَّ برد لسُطوح الأسنان.

يمكن أن يُجرى تَبييضُ الأسنان بإحدى وَسيلتين:

  1. استخدام مُستحضَر يقوم بتبييض الأسنان، بمعنى أنَّه يقوم في الحقيقة بتغيير لون السنِّ الطبيعي و يعمل على إزالة التصبُّغات العَميقة والسطحيَّة.
  2. مُستحضَرات غير مبيِّضة، والتي تحتوي على عناصر تعمل على إزالة التصبُّغات من على سطوح الأسنان فقط بآليَّةٍ كيميائية أو فيزيائية.

الخياراتُ المتوفِّرة لتبييض الأسنان

يمكن أن يُُجرى التَّبييضُ بواسطة الطَّبيب أو تحت إشرافه، كما يمكن شراءُ مستحضرات تبييض من الصَّيدليات بحيث يجري استخدامُها في المنـزل. ولكنَّ تبييضَ الأسنان الذي يقوم به الطبيبُ أو يشرف عليه هو الإجراء الأكثر فعَّالية، ويُستخدَم أسلوبان لأجل ذلك:

  1. تَبييض الأسنان في المنـزل تحت إشراف الطبيب

يمكن بواسطة هذه الطريقة تبييضُ الأسنان في المنـزل تحت إشراف الطبيب، وذلك باستخدام جِل مبيِّض للأسنان، ويجري تطبيقُه بواسطة قالب ينطبق على الأسنان.

يَقومُ الطبيبُ في البداية بأخذ طبعة للأسنان، ثم يَجري صنعُ قالب التبييض. ويجب ارتداءُ القالب لعدَّة ساعات يومياً، ويُفضَّل  أن يستمرَّ المريضُ بعملية التبييض لمدة أسبوعين عادة، ولكن يمكن أن تختلفَ هذه المدَّةُ حسب تركيز المادَّة المستخدَمة ودرجة تصبُّغ الأسنان.

  1. تَبييضُ الأسنان في العيادة:

تتضمَّن الطَّرقُ المستخدَمة في العيادة تطبيقَ مواد تبييض يجري تَنشيطُها بواسطة الضوء الأزرق، أو بواسطة الليزر، في أثناء جلوس المريض في العيادة.

سيقوم الطبيبُ أوَّلاً بتطبيق حاجزٍ مطَّاطي أو جِل  على النُّسج المحيطة بالأسنان، وذلك لعزلها عن الأسنان وحمايتها من مستحضَر التَّبييض، ومن ثمَّ يجري تطبيقُ مادَّة تبييض  على الأسنان. بعد ذلك، يجري تعريضُ الأسنان لضوء أو أشعَّة ليزر لتفعيل العناصر الكيميائيَّة ضمن المستحضر، ممَّا يُؤدِّي إلى تسريع عملها في تغيير لون السن. ويستغرق الإجراءُ حوالي ساعة قبل إِنجازِه.

ينجح هذا الإجراءُ عادة في إزالة التصبُّغات الصفراء والبنِّية الغامقة والرمادية المعنِّدة على الإجراءات الاعتيادية.

كلَّما كانت الأسنانُ فتية كانت أكثرَ مسامية، وبذلك تكون أكثر استجابةً للتَّبييض من الأسنان الكهلة.

يجب التذكُّر بأنَّ التزامَ المريض بتعليمات الطَّبيب عند القيام بالتبييض المنـزلي له دورٌ حاسم في نجاح تطبيق الإجراء.

هل يدوم تَبييضُ الأسنان؟

تكون نتائجُ التَّبييض أكثرَ وضوحاً لدى بعض الأشخاص مقارنةً مع أشخاص آخرين، ولكن ينبغي عموماً أن تدومَ نتائج التبييض لفترة تترواح وسطياً ما بين 18 شهراً إلى 3 سنوات. وبعد تلك الفترة، قد لا يحتاج الشخصُ إلاَّ إلى إجراءٍ بسيط كي يستعيدَ اللَّون الأفضل لأسنانه وبسرعة.

قد لا تَدومُ نتائجُ التَّبييض كلَّ هذه الفترة إذا كان المريضُ مدخِّناً أو ممَّن يُكثِرون من تناول الشاي والقهوة.

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*