1300

سرطان القولون والمستقيم

سرطان القولون والمستقيم

 

الدكتور احمد زعرور/ استشاري الجراحة العامة وجراحة الجهاز الهضمي والمنظار

للتواصل والاستفسار مع الطبيب: 0798289728

 

يُطلق على القولون أيضاً الأمعاء الغليظة. وهو عبارة عن الثلاثة أمتار السفلية من الجهاز الهضمي.أما 20 سم من أسفل القولون فيطلق عليها اسم المستقيم، سرطان القولون الذي يُطلق عليه احياناً اسم السرطان القولوني المستقيمي هو السرطان الذي يبدأ في الأمعاء الغليظة أو المستقيم.

الخلايا السرطانية هي خلايا غير طبيعية، كما أن الخلايا السرطانية تنمو وتنقسم أسرع من الخلايا الصحية. وقد تشكل بعض الخلايا السرطانية نمواً يسمى الورم جميع الأورام يزداد حجمها، لكن بعض الأورام تزداد بشكل سريع والبعض الأخر يزداد بشكل بطيء يمكن أن تنتشر بعض الخلايا السرطانية إلى أجزاء أخرى من الجسم عبر الدم والنظم الليمفاوية.

 

الأعراض

لا توجد غالباً أعراض لسرطان القولون والمستقيم لكن استشير طبيبك إذا كنت تعانين من أي من الأعراض التالية : دم ذو لون أحمر داكن أو فاتح في الباز أو عليه:

  • إسهال أو إمساك متواصل أو تغير آخر في عادات الإخراج
  • ألم في الجزء السفلي من البطن
  • فقدان الوزن بدون سبب
  • الشعور بالتعب أو الافتقار إلى النشاط
  • كون البراز أرفع مما هو معتاد لأكثر من بضعة أيام. قد يرجع ذلك إلى وجود ورم في المستقيم

 

مراحل تطور سرطان القولون والمستقيم

أنواع الأورام

يمكن أن تكون الأورام التي يتم اكتشافها في القولون أو المستقيم حميدة أو خبيثة.

  • الأورام الحميدة لا تنتشر في أجزاء أخرى من الجسم، ويمكن إزالتها بالجراحة. الأكياس هي أورام حميدة تتضمن سائلاً.
  • قد تنمو الأورام الخبيثة في الأنسجة القريبة أو الأعضاء أو الدم.

 

الفحوصات

إذا اعتقد طبيبك أنك قد تكون معرضاً لخطورة الإصابة بالسرطان، فقد يقوم بطلب بعض هذه     الاختبارات:

  • الفحص البدني مع فحص المستقيم حيث يقوم الطبيب بإدخال أصبع مكسو بقفاز مُزلّق في المستقيم لتحسس الأورام.
  • التنظير السيني حيث يتم إدخال أنبوب رفيع ومرن في المستقيم لتمكين الطبيب من رؤية الجانب الداخلي من الجزء السفلي للمستقيم.
  • التنظير القولوني حيث يتم إدخال أنبوب رفيع ومرن في المستقيم لتمكين الطبيب من رؤية الطول الإجمالي للمستقيم.
  • يتم استئصال عينات من النسيج لاختبارها، فيما يسمى بالخزعة.
  • حقنة الباريوم حيث يتم إدخال الباريوم السائل والهواء في المستقيم لرؤية القولون بالاشعة السينية.
  • اختبارات الدم لفحص فقدان الدم وكفاءة عمل الكبد.

 

في حال اكتشاف أورام قد يطلب طبيبك إجراء أشعة سينية أو أشعة مقطعية وأنواع أخرى من اختبارات الدم لمعرفة ما إذا كان السرطان قد انتشر في أجزاء أخرى من الجسم.

 

العلاج

بعد إجراء كافة الاختبارات، سوف يتحدث طبيبك إليك بشأن العلاجات الأفضل بالنسبة لك. يمكن أن يشمل العلاج:

 

  • الجراحة لإزالة الورم، وسوف يعتمد نوع الجراحة على موقع الورم وحجمه. غالباً ما يتم استئصال جزء من القولون المصاب بالسرطان.

 

 

  • العلاج الإشعاعي لإيقاف انتشار السرطان أو إبطانه. وغالباً ما يُستخدم بعد الجراحة لتدمير أية خلايا سرطانية ربما تكون متبقية.
  • العلاج الكيميائي لقتل الخلايا السرطانية. ويتم إعطاء هذه الأدوية عن طريق الفم أو من خلال الحقن في عضلة أو وريد أو مباشرة في العضو المتأثر لعلاج السرطان. تساعد هذه الأدوية على قتل الخلايا السرطانية.
  • العلاج المناعي قد يُطلق عليه أيضاً اسم العلاج البيولوجي. يستخدم هذا العلاج مواد طبيعية يكونها الجهاز المناعي بالجسم، يؤدى هذا إلى قتل الخلايا السرطانية أو إبطاء نموها أو يساعد الجهاز المناعي على مقاومة السرطان بطريقة أفضل.

قد تخضع لنوع واحد أو أكثر من علاجات السرطان، حيث يجرى لبعض المرضى الجراحة ويعقبها العلاج الإشعاعي أو العلاج الكيمياوي.

 

الرعاية من خلال المتابعة

 

تُشكل الزيارات المنتظمة إلى طبيبك أهمية. وقد تشمل الرعاية في هذه الزيارات إجراء اختبارات الدم أو أشعة مقطعية حاسوبية أو أشعة سينية على الصدر أو اختبارات أخرى وينصح إخبار طبيبك بأية مشكلات تحدث بين الزيارات.

 

 

عن admin

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>