900

زراعة الكلى .. نظرة وأمل

زراعة الكلى .. نظرة وأمل

د. مثنى محمد صوان

استشاري أمراض وزراعة الكلى وارتفاع ضغط الدم

للتواصل والاستفسار :0795596950

ان علم زراعة الأعضاء يعود إلى بدايات القرن الماضي وتحديدا في عام ١٩٠٧ حين تم التطرق لأول مرة عن الإمكانية المستقبلية لزراعة الأعضاء البشرية…

ومنذ ذلك الحين والعلم ينشط بشكل متواصل للوصول إلى أفضل النتائج فيما يخص زراعة الأعضاء لتعويض المريض عن العضو الذي أصيب بالفشل المزمن…

وبالعودة إلى موضوعنا الا وهو زراعة الكلى ، فتاريخ زراعة الكلى يعود إلى العام ١٩٣٣ حين أجريت اول زراعة كلية وتم وضع الكلية آنذاك في منطقة الفخد.

ويعود تاريخ اول زراعة ناجحة لزراعة الكلى إلى عام ١٩٥٧ وعملت الكلية بنجاح لمدة عشرة أشهر ولكن لعدم توفر العلاجات المثبطة المناعة توقفت الكلية عن العمل بسبب الرفض…

عادة الكلى السليمة تزرع في مكان منخفض مقارنة بالوضع التشريحي الطبيعي للكلية، خاصة في الحفرة الحرقفية. زرع الكلى هو الأكثر شيوعا ولديه نسبة نجاح عالية

ورغم التقدم الملحوظ في علم زراعة الأعضاء والعقاقير ؛ إلا أن النتائج المرجوة لم تصل إلى ذروتها المنشودة لأسباب متعددة ، منها استمرار الداء المسبب لفشل الكلى واستمرار تأثيره على الكلية المزروعة كداء السكري وارتفاع التوتر الشرياني على سبيل المثال، التأثيرات الجانبية العلاجات المناعية على الكلية المزروعة، الأمراض المكتسبة في مرحلة ما بعد الزراعة نتيجة التغيرات المناعية في الجسم ….

ورغم ذلك فإن زراعة الكلى تبقى الحل الأمثل لمريض فشل الكلى المزمن مقارنة مع غسيل الكلى او اللا علاج…

شروط التبرع بالكلى

التبرع من الاقارب

  1. ان يبلغ المتبرع السن القانوني
  2. ان يتمتع المتبرع بقدرات عقلة
  3. ان يكون المتبرع على اطلاع كامل بكافة الاجراءات الحاصلة وكافة المضاعفات
  4. ان يكون سليم طبياً غير مصاب بامراض مزمنة او معدية
  5. ان تتوافق انسجة المتبرع مع انسجة المتبرع له

المتبرع من غير الأقارب

هناك مجموعة من الناس يتبرعون لمرضى الفشل الكلوي دون أن يكون هناك صلة قرابة بينهم، منهم من يحدد من المتبرع له، ومنهم من لا يحدد بهدف تقديم خدمة إنسانية، ويتم الموافقة على التبرع من خلال لجنة متخصصة بذلك، بعد أن تتأكد من توافر بعض الشروط في هؤلاء المتبرعين: استيفاء شروط التبرع الصحية المذكورة سابقاً. عدم وجود شبهة في تجارة الأعضاء، أو تقاضي المتبرع مبلغ مالي، أو أن يكون تحت تأثير الضغط أو الابتزاز.

من الجدير بالذكر أن عمر الكلية المزروعة يتراوح ما بين ١٢-١٤ عاما في معظم الحالات التي تتوفر لها الرعاية المثلى ويلي ذلك إمكانية إجراء عملية الزراعة لمرة ثانية وثالثة ….

وبانتظار النتائج والدراسات فيما يخص العلاج بالخلايا الجذعية فإن الزراعة التقليدية تبقى غاية الأمل لمريض فشل الكلى المزمن في سبيل الوصول إلى نمط حياتي مناسب …..

 

دمتم برعاية الله سالمين…

د. مثنى محمد صوان…

استشاري أمراض وزراعة الكلى وارتفاع ضغط الدم. .

عن admin

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>