ما_هو_علاج_احتقان_الانف

إنسداد الأنف وعلاجه

إنسداد الأنف وعلاجه

أو ما يسمى إنسداد النفس عن طريق الأنف

بقلم الدكتور عماد حسين أبورمح
إختصاصي طب وجراحة الأنف والأذن والحنجرة والليزر

 الاستفسار و التواصل مع الدكتور على الأرقام 0795050697

 

   ما هو إنسداد الأنف ؟

هو الشعور بأن الأنف لا يستطيع القيام بوظيفة إدخال الهواء من أجل النفس بالشكل الصحيح, فالبعض يصف الأنف المحتقن بأنه مسدود, والبعض الآخر يصف الأنف المليْ بالإفرازات بهذا الوصف. كما قد يطلق هذا الوصف على أية حالة مرضية أدَت إلى إنسداد فعلي ميكانيكي داخل الأنف.

تتفاوت شدة الإحساس بإنسداد الأنف من شخص إلى آخر, فقد يجد البعض أن إنسدادا بسيطا في أنفه يشكل مشكلة لايمكن تجاهلها, بينما نجد أن البعض الآخر الذي لديه انسداد فعلي شديد لا يرى أن هذا الإنسداد يؤثر على حياته اليومية. وهذا ما سوف يؤخذ بعين الإعتبار عند وضع خطة العلاج.

 ما هي أسباب إنسداد الأنف؟

قد تكمن أسباب إنسداد الأنف في شكل داخل الأنف أو تورم الغشاء المبطن لداخل الأنف بالإضافة إلى ضعف الهيكل الخارجي للأنف ويشمل :

1-إنحراف الوتيرة الأنفية أو ما يسمى الحاجز الأنفي: وهو الذي يفصل تجويف الأنف إلى أيمن وآخر أيسر

2-تضخم القرينات الأنفية: وهي عبارة عن ثنايا من الغشاء المخاطي موجودة طبيعيا في الأنف لها قابلية التضخم عند حالات العدوى أو التحسس.

3-تضخم الناميات خلف الأنفية (ما يسمى باللحمية عند الأطفال)

4-التهابات الأنف والجيوب الأنفية

5-الإستخدام المفرط لمزيلات إحتقان الأنف, الذي يؤدي إلى زيادة الإحتقان عند إيقافها بعد طول إستخدام

6-السلالات اللحمية أو الزوائد اللحمية الناتجة عن التورم الكبير للغشاء المخاطي

   س: ما هي الأعراض ؟

   ج: يعتبر إنسداد الأنف عرضا بحد ذاته, ولكن في بعض الحالات قد يصاحبه أعراض أخرى مثل سيلان الأنف, ألم الوجه, ضعف حاسة الشم, عطاس, حكة أو تجمع الإفرازات الجافة داخل الأنف. هذه الأعراض سوف يأخذها طبيبك بعين الإعتبار عند وضع خطة العلاج

   س: كيف يتم تشخيص سبب إنسداد النفس من الأنف ؟

   ج: إن أول ما سوف يقوم به إختصاصي طب وجراحة الأنف والأذن والحنجرة هو السؤال عن الأعراض. إذ أن السؤال عن الأعراض مهم جدا لتقليص قائمة الأمراض المحتملة المسببة للإنسداد. وحتى يستبين الأمر لابد من فحص الأنف باستخدام منظار الألياف الضوئية (وهو فحص يجرى في العيادة دون الحاجة إلى تخدير) حيث يتم الإستعانة بكاميرا موصولة بالمنظار لنقل الصورة إلى شاشة تلفزيونية لإستكشاف داخل الأنف.

كما يمكن اللجوء إلى فحوصات مخبرية عن طريق الدم وأخرى عن طريق الجلد وطلب صورة طبقية للأنف والجيوب الأنفية.

*** من المهم أن نعلم أنه ليست جميع حالات إنسداد الأنف تحتاج إلى فحوصات خاصة أو صور, بل إن طبيبك سوف يحدد ما هو مطلوب ومناسب لحالتك .

خيارات العلاج :

تعتمد خيارات العلاج على السبب وراء الشعور بإنسداد النفس من الأنف, وعلى حدة الأعراض , بحيث يشمل العلاج وصف بعض الأدوية وبعض الإجراءات الجراحية:

** فإن كان السبب حساسية الأنف سوف يصف لك طبيبك وصفة طبية مكونة من مضادات الهيستامين بالإضافة إلى علاج أنفي موضعي على شكل بخاخ. من المهم أن تتبع تعليمات طبيبك إذ أنه في بعض الحالات سوف تأخذ العلاج لعدة أسابيع قبل أن تشعر بتحسن الأعراض.

** أما حالات انسداد الأنف التي لايمكن علاجها دوائيا أو لم تستجب للعلاج فإن طبيبك سوف يلجأ إلى إجراء عملية جراحية يعتمد وصفها على طبيعة المسبب, وتشمل هذه العمليات :

-عملية تعديل إنحراف الوتيرة الأنفية

-عملية كي القرينات الأنفية

-عملية تقوية هيكل الأنف من الخارج

-عملية تنظير الجيوب الأنفية

-عملية إستئصال النامية خلف الأنفية

س: هل هناك ما يستدعي المراقبة والمتابعة بعد العلاج ؟

ج: في بعض الحالات لايمكن علاج إنسداد الأنف بشكل تام بالأدوية وحدها أو بالجراحة وحدها . فقد يضطر المريض إلى أخذ العلاج لأشهر بعد العملية حتى يصل إلى أحسن تحسن مرجو. كما أن طبيبك قد يطلب منك الحضور للعيادة لعدة أشهر وذلك للمتابعة مع احتمالية تغيير نمط العلاج.

 

 

 

 

 

  

عن admin

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>